Jury Members – لجنة التحكيم

Barran Award for Best Yemeni Film Category

Bader Ben Hirsi | Director-Screenwriter 

British-Yemeni director Bader Ben Hirsi pursued a career as a theatre playwright and director with numerous successes at the Edinburgh Fringe Festival and at London Fringe theatres. In his early twenties press compared him to Edgar Allan Poe and Jean-Paul Sartre, leading What’s On (London) to write he is a writer and director ‘too bleak and too brilliant to be missed’.

After studying for an MA in Drama Production at Goldsmiths College, London University, Bader turned his attention to projects promoting a different image of the Arab World with his first award-winning feature documentary The English Sheikh & The Yemeni Gentleman generating great international appeal. Soon after, he went on to write and direct Yemen’s first-ever feature film, A New Day In Old Sana’a, which again won a dearth of accolades, awards, and global recognition. Bader is co-producer of the multi-award-winning Iraqi film Son of Babylon and is currently working on his next feature film The Garden of Aden.

 


بدر بن حرسي | مخرج سيناريو 

كتب المخرج البريطاني اليمني الاصل بدر بن حرسي وأخرج مسرحيته الأولى في سن الحادية عشرة. وواصل مسيرته المهنية ككاتب مسرحي ومخرج وحقق العديد من النجاحات في مهرجان إدنبرة فرينج وفي مسارح لندن فرينج. في أوائل العشرينيات من عمره، قارنته الصحافة بإدغار آلان بو وجان بول سارتر، مما أدى إلى كتابته “ماذا في (لندن) للكتابة”. أنه كاتب ومخرج “كئيب للغاية وذكي للغاية لا يمكن تفويته”

بعد دراسته للحصول على الماجستير في الإنتاج الدرامي في كلية غولدسميث، جامعة لندن، حول بدر انتباهه إلى المشاريع التي تروج لصورة مختلفة عن العالم العربي من خلال فيلمه الوثائقي الطويل الأول الحائز على جائزة وهو “الشيخ الإنجليزي والرجل اليمني” والذي حظي بجاذبية دولية كبيرة. بعد فترة وجيزة، تابع كتابة وإخراج أول فيلم روائي يمني على الإطلاق، “يوم جديد في صنعاء القديمة”، والذي نال مرة أخرى القليل من الأوسمة والجوائز والتقدير العالمي. بدر هو المنتج المشارك للفيلم العراقي ابن بابل الحائز على العديد من الجوائز ويعمل حاليًا على فيلمه الطويل التالي جنة عدن

Alia Ali |Yemeni-Bosnian-US Conceptual Artist | @studio.alia.ali

Alia Ali is a Yemeni-Bosnian-US multi-media artist. Having traveled to sixty-seven countries, and grown-up among five languages, her most comfortable mode of communication is through photography, video, and installation. Her travels have led her to process the world through interactive experiences and the belief that the damage of translation and interpretation of written language has dis-served particular communities, resulting in the threat of their exclusion, rather than a means of understanding. Alia’s work reflects on the politics of contested notions of linguistics, identity, borders, universality, colonization, mental/physical confinement, and the inherent dualism that exists in each of them.

Her work has been featured in the Financial Times, Le Monde, Vogue, and Hyperallergic. Alia has won numerous awards and has exhibited internationally.  Alia’s studios are based in Los Angeles and Marrakech, and she is currently in residency at the Roswell Artist-in-Residence Program (RAiR) in Roswell, New Mexico.

 

عاليه علي| مختصة بالفن التصوّري يمنية- بوسنية – الولايات المتحدة 

عاليه علي تختص بالفن متعدد الوسائط  يمنية-بوسنية- الولايات المتحدة. بعد أن سافرت إلى سبع وستين دولة، وعاشت في سبع دول، وتعلمت خمس لغات، كانت وسيلة الاتصال الأكثر راحة لديها هي التصوير الفوتوغرافي والفيديو والتركيب. قادتها أسفارها إلى النظر الى العالم من خلال تجارب تفاعلية والاعتقاد بأن الضرر الناجم عن الترجمة وتفسير اللغة المكتوبة قد أضر بمجتمعات معينة، مما أدى إلى التهديد باستبعادها، بدلاً من كونها وسيلة للفهم. يعكس عمل علياء سياسات المفاهيم المتنازع عليها في علم اللغة والهوية والحدود والعالمية والاستعمار والحبس الذهني/ الجسدي، والازدواجية المتأصلة الموجودة في كل منها.

برزت أعمالها في الفاينانشال تايمز، لوموند، فوج، وهايبراليرجك. حازت علياء على العديد من الجوائز وعرضت أعمالها في العديد من المعارض والمتاحف العالمية. تقع استديوهات علياء في لوس أنجلوس ومراكش. علياء علي مقيمة حاليًا في برنامج روزويل، في روزويل، ولاية نيو مكسيكو.

Mats Grorud | Norwegian Film Director | @mats.grorud

Mats Grorud is a film director and animator from Norway. In the early 2000s, Mats studied at the American University of Beirut, Lebanon while working and living in the Palestinian refugee camp Burj el Barjaneh. Based on the testimonies of the refugees and his own experiences, Mats wrote the script and animated his animated feature film, “The Tower” which has been screened all over the world and won several prizes.

ماتس غرورود | مخرج سينمائي نرويجي

 مخرج أفلام و رسام رسوم متحركة من النرويج. في أوائل العقد الأول من القرن الحادي والعشرين، درس ماتس في الجامعة الأمريكية في بيروت بلبنان بينما كان يعمل ويعيش في مخيم اللاجئين الفلسطينيين برج البراجنة. واستناداً إلى شهادات اللاجئين وخبراته الخاصة، كتب ماتس سيناريو وحرك فيلم الرسوم المتحركة الطويل “البرج” الذي تم عرضه في جميع أنحاء العالم وفاز بالعديد من الجوائز.

Barran Award for Best Documentary Film Category

Roisin Tapponi | Founder of Habibi collective | @roisintapponi

Róisín Tapponi is an Iraqi-Irish curator, film programmer, researcher, archivist, and writer. She is the founder and programmer of Habibi Collective. Tapponi has curated six regional film festivals including Independent Iraqi Film Festival (IIFF). She has curated screenings at international institutions such as Sharjah Art Foundation (SAF) and has lectured on cinema at many academic institutions, including Oxford University, Duke University, UC Berkeley, and Northwestern University.

Tapponi is currently a contributor at Frieze Magazine and has worked as a journalist for seven years, contributing to publications such as The Guardian, Vogue, and i-D. She is also the founder and editor of ARTWORK Magazine, a critical art magazine for cultural workers operating on the margins. Independent Iraqi Film Festival (IIFF)

روشين تابوني | مؤسِّسة مجموعة حبيبي 

روشين تابوني هي مشرفة معارض ومبرمجة أفلام وباحثة مؤرشفة وكاتبة عراقية-إيرلندية. وهي مؤسِّسة ومبرمجة مجموعة حبيبي. أشرفت روزين تابوني على ستة مهرجانات سينمائية إقليمية بما في ذلك مهرجان الفيلم العراقي المستقل . وقامت بالإشراف على عروض في مؤسسات دولية مثل مؤسسة الشارقة للفنون ، وحاضرت عن السينما في العديد من المؤسسات الأكاديمية، بما في ذلك جامعة أكسفورد وجامعة دوك وجامعة كاليفورنيا في بيركلي وجامعة نورث وسترن

تساهم روزين تابوني حاليًا في مجلة وعملت كصحفية لمدة سبع سنوات، حيث تساهم في منشورات مثل صحيفة الجارديان ومجلتي فوج  و آي-دي. وهي أيضًا مؤسسة ومحرر مجلة آرت وورك، وهي مجلة فنية نقدية للعاملين في المجال الثقافي الذين يعملون على الهوامش

Lila Nazemian| Art curator | @just.lila

Lila Nazemian is an independent curator and the Special Projects Curator at ArteEast in New York.  Recent and forthcoming curatorial projects include: “Now That We Have Established a Common Ground” opening in February 2021 in collaboration with Assembly Room, New York; “I open my eyes and see myself under a tree laden with fruit that I cannot name” organized at New York’s Center for Book Arts in January 2020; the “On Echoes of Invisible Hearts” series of location-specific exhibitions featuring contemporary artists from Yemen and the Diaspora, the first took place in October 2018 at Berlin’s Poetry Project, and the second edition opened at Station Beirut in April 2019; and “Spheres of Influence,” which opened at Tehran’s Mohsen Gallery in April 2016. In 2017, she was the U.S. Projects Director at CULTURUNNERS.

She received a B.A. in History from Scripps College, California; and an M.A. in Near Eastern Studies from N.Y.U., New York. She will be participating in the International Curator in Residence program at Doha’s Fire Station this Winter 2021.

ليلى ناظميان | مشرفة فنية  

ليلى ناظميان هي مشرفة معارض مستقلة ومنسقة المشاريع الخاصة في آرت ايست في نيويورك. تشمل المشاريع التنسيقية الأخيرة والقادمة: “الآن بعد أن أقمنا أرضية مشتركة” الذي سيفتتح في شباط 2021 بالتعاون مع قاعة الاجتماعات، نيويورك؛ “أفتح عيني وأرى نفسي تحت شجرة مليئة بالفاكهة لا أستطيع تسميتها” التي نظمت في مركز نيويورك لفنون الكتاب في كانون الثاني 2020 ؛ سلسلة معارض ” على أصداء القلوب غير المرئية” التي تضم فنانين معاصرين من اليمن والمهجر، عُقدت الأولى في تشرين الأول 2018 في مشروع الشعر في برلين، وافتتحت النسخة الثانية في محطة بيروت في نيسان 2019 ؛ و “مجالات النفوذ” التي افتتحت في معرض محسن بطهران في نيسان 2016. في عام 2017، كانت مديرة المشاريع الأمريكية في كلتشر رانر

حصلت على بكالوريوس في التاريخ من كلية سكريبس، كاليفورنيا؛ وماجستير في دراسات الشرق الأدنى من نيويورك، نيويورك.  ستشارك في برنامج المنسق الدولي المقيم في مطافئ الدوحة في شتاء 2021

 

Majid Al Remaihi | Filmmaker |@mayed.aar

Majid Al-Remaihi is a filmmaker, artist, and programmer originally from Doha, Qatar. He is a Film Programming Coordinator at the Doha Film Institute. He directed his first short film, Domestic Acoustics (2017) through the Doha Film Institute’s Documentary Lab. Currently, he’s in post-production with his film And then they burn the sea (2021) which he produced under the mentorship of director Rithy Panh and the support of the Qatari Film Fund.

 

ماجد الرميحي | مخرج أفلام

ماجد الرميحي مخرج سينمائي وفنان ومبرمج أصله من الدوحة، قطر. يعمل كمنسق برمجة أفلام في معهد الدوحة للأفلام. أخرج فيلمه القصير الأول، ” الصوتيات المحلية”(2017) من خلال مختبر الأفلام الوثائقية في معهد الدوحة للأفلام. وهو حاليا في مرحلة ما بعد الإنتاج مع فيلمه ” ثم حرقوا البحر” (2021) الذي أنتجه تحت إشراف المخرج ريثي بانه وبدعم من الصندوق القطري للأفلام

Barran Award for Best Fiction Film Category

Louise Heem |  French Filmmaker | @louiseheem

Louise Heem is an actress and director. Quadrilingual interpreter in French, English, Spanish, and Italian​, she learns various dialects of the Arabic Language.

Former language teacher and protection officer in charge of the instruction of asylum requests, Louise has lived in about 50 countries and spent some time as a volunteer in refugee camps. She started her career in theatre in 2007, and in film in 2011. She took part in international productions in France, Germany, Iran, and Palestine.

In 2016, El día de la virgen, her first short-film as screenwriter and director where she played the main role of Sarah was screened for its Première during Gaza Red Carpet Human Rights Film Festival. The movie was screened in 32 countries and rewarded in 4 festivals. In 2020, she finished Juan, her first feature documentary shot in France and Paraguay, and filmed Corona Paris/Gaza during her first confinement.

 لويز إم  | مخرجة سينمائية فرنسية 

لويزإم ممثلة ومخرجة. مترجمة لأربعة لغات هي الفرنسية والإنجليزية والإسبانية والإيطالية، وتتعلم اللهجات الفلسطينية والمغربية بالإضافة إلى العربية الفصحى الحديثةلكونها مدرسة لغة وضابطة حماية مسؤولة عن تعليمات طلبات اللجوء سابقا، عاشت لويز في حوالي 50 دولة وأمضت بعض الوقت كمتطوعة في مخيمات اللاجئين. بدأت حياتها المهنية في المسرح عام 2007، وفي السينما عام 2011. شاركت في النتاجات الدولية في فرنسا وألمانيا وإيران وفلسطين

El día de la virgen في العام 2016، تم عرض فيلم
وهو أول فيلم قصير لها ككاتبة سيناريو ومخرجة، حيث لعبت الدور الرئيسي لسارة في العرض الأول خلال مهرجان غزة لأفلام حقوق الإنسان. عُرض الفيلم في 32 دولة وفاز بجوائز في 4 مهرجانات. في العام 2020، أنهت فيلم “جوان”، أول فيلم وثائقي طويل لها في فرنسا وباراغواي، وأفلام كورونا باريس/ غزة خلال حبسها الأول.

Sheikha Nawar Al Qassimi | Vice President of Sharjah Art Foundation| @nawaralq

Nawar Al Qassimi, Vice President of Sharjah Art Foundation, joined the organization in 2010 to increase audience engagement, and she later led the Foundation’s development department. In her current capacity, she supports Hoor Al Qasimi, President and Director of Sharjah Art Foundation, in strengthening the Foundation’s role as a catalyst and advocate for the arts in Sharjah, UAE; in the region; and around the world, and she is responsible for the Foundation’s strategic planning. Al Qassimi is a member of the Sharjah Tourism Advisory Committee. She graduated from the American University of Sharjah with a degree in communications and advertising.

 

  الشيخة نوار القاسمي| نائب رئيس مؤسسة الشارقة للفنون

انضمت نوار القاسمي، نائب رئيس مؤسسة الشارقة للفنون، إلى المؤسسة في العام 2010 لزيادة مشاركة الجمهور، وترأست لاحقًا قسم التطوير بالمؤسسة. وبصفتها الحالية، تقوم بدعم حور القاسمي، رئيس ومدير مؤسسة الشارقة للفنون، في تعزيز دور المؤسسة كعنصر تحفيز ودعم للفنون في الشارقة، الإمارات العربية المتحدة وفي المنطقة وحول العالم، وهي مسؤولة عن التخطيط الاستراتيجي للمؤسسة. القاسمي عضو في اللجنة الاستشارية السياحية بالشارقة. تخرجت من الجامعة الأمريكية في الشارقة وحازت على شهادة في مجال الاتصالات والإعلان

Reem Saleh | Filmmaker| @meemzo12

Reem Saleh studied film at the Lebanese American University in Beirut. She began her career as a stage and film actress and worked for 11 years in TV on various aspects of content creation and executive director for TV documentaries in the region.

Most recently Reem released her first feature independent documentary “What Comes Around” shot over a period of 6 years in one of the poorest neighborhoods of Cairo, Rod El Farag. The film received international acclaim after its world premiere at the Berlin Film Festival in 2018 and has been touring the world since. For 7 years Reem worked for the Doha Film Institute and headed the creative team of the Ajyal Film Festival for 5 years as Deputy director. She often contributes to supporting film organizations including moderating film talks and press conferences for the Berlin Film Festival. For the last few years, Reem worked as External Relations Officer with The United Nations High Commission for Refugees (UNHCR) between Riyadh and Abu Dhabi before joining The Arts Center team as Associate Director of External Relations.


ريم صالح | مخرجة سينمائية

درست ريم صالح السينما في الجامعة اللبنانية الأمريكية في بيروت. بدأت حياتها المهنية كممثلة مسرحية وسينمائية وعملت لمدة 11 عامًا في التلفزيون على جوانب مختلفة من إنشاء المحتوى والمديرة التنفيذية للأفلام الوثائقية التلفزيونية في المنطقة. أصدرت ريم مؤخرًا أول فيلم وثائقي طويل لها بعنوان “ما يأتي حولك” على مدار 6 سنوات في أحد أفقر أحياء القاهرة، وهو روض الفرج. حصل الفيلم على إشادة دولية بعد عرضه العالمي الأول في مهرجان برلين السينمائي في العام 2018 وهو يجول العالم منذ ذلك الحين. عملت ريم لمدة 7 سنوات في مؤسسة الدوحة للأفلام، وترأست الفريق الإبداعي لمهرجان أجيال السينمائي لمدة 5 سنوات كمساعد مخرج. وهي غالبًا ما تساهم في دعم المنظمات السينمائية بما في ذلك إدارة محادثات الأفلام والمؤتمرات الصحفية لمهرجان برلين السينمائي. خلال السنوات القليلة الماضية، عملت ريم كمسؤولة علاقات خارجية مع مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين بين الرياض وأبو ظبي قبل أن تنضم إلى فريق مركز الفنون كمديرة مساعدة للعلاقات الخارجية

 

Barran Award for Best Animation Film Category

Luciana Farah | Brazilian Filmmaker and Artist | @lufarah   

Luciana Ceccatto Farah is a visual artist and filmmaker based in Doha, Qatar. She majored in Sculpture at the Escola de Belas Artes do Paraná, in her native Brazil, and Communications at Vesalius College in Brussels, Belgium. She managed art galleries and private art collections in Brazil, Bahrain, and Qatar, and was responsible for the Arts and Culture Program of the Qatar 2022 World Cup Bid. Her first feature documentary, ‘Somebody Clap for Me’ (2017), screened at over 20 festivals worldwide and won Best Documentary at the Festival International du Film PanAfricain de Cannes and at the Cameroon International Film Festival. Her 2018 stop motion animation ” Oh Uganda!” screened at the London Short Film Festival, at the Athens Independent Political Activism Short Film Festival, and received a special mention at the Los Angeles FEEDBACK Animation Film Festival. She taught “Stop Motion Animation and Political Satire” workshops in East Africa in 2018. In 2019, she was a Resident Artist at Maktaba Children’s Library in Doha, Qatar. Her latest film, ‘One in 50 million’ (2018), a short documentary, is currently being screened at film festivals.


لوسيانا فرح | مخرجة وفنانة برازيلية

لوسيانا سيكاتو فرح فنانة متخصصة بالفنون البصرية ومخرجة أفلام تقيم في الدوحة، قطر. تخصصت في النحت في إسكولا دي بيلاس ارتيس دو بارانا، في مسقط رأسها البرازيل، والاتصالات في كلية فيزاليوس في بروكسل، بلجيكا. إدارة المعارض الفنية والمجموعات الفنية الخاصة في البرازيل والبحرين وقطر، وكانت مسؤولة عن برنامج الفنون والثقافة في عرض كأس العالم قطر 2022. أول فيلم وثائقي طويل لها، “فليصفق لي أحد ما” (2017)، تم تصويره على مدى 40 شهرًا في أوغندا، وتم عرضه في أكثر من 20 مهرجانًا حول العالم وفاز بجائزة أفضل فيلم وثائقي في مهرجان دو السينمائي الدولي في كان ومهرجان الكاميرون السينمائي الدولي. فيلمها المتحرك بتقنية إيقاف الحركة لعام 2018 “يا أوغندا!” عُرض في مهرجان لندن للأفلام القصيرة، وفي مهرجان أثينا للفيلم القصير للنشاط السياسي المستقل، وحصل على إشارة خاصة في مهرجان فيدباك لأفلام  قامت بتدريس ورش عمل بعنوان ” أفلام الرسوم المتحركة بتقنية إيقاف الحركة والتهكم السياسي” في شرق افريقا في عام 2018. وفي العام 2019، كانت فنانة مقيمة في مكتبة أطفال مكتبة في الدوحة، قطر. يتم حاليًا عرض فيلمها الأخير، “واحد من 50 مليون” (2018)، وهو فيلم وثائقي قصير، في مهرجانات الأفلام

 

Mina Nagy Tekla | Film critic | @minanagytakla

Mina Takla brings over 10 years of experience in the media, gaming, and film sectors with deep knowledge of both art-house and commercial cinema. Having worked in film marketing for over a decade, he has helped shape digital strategies for several Oscar-nominated, shortlisted, and officially submitted films including Capernaum, The Insult, Yomeddine, and others, as well as leading digital marketing campaigns for the Dubai International Film Festival.

He has reviewed films from over 10 film festivals including the Cannes, Venice, BFI London، Annecy Film Festivals, Dubai International Film Festival, and Abu Dhabi Film Festival. Takla is a champion of foreign language cinema and considers Awards Watch as a major platform to highlight under-seen foreign gems that deserve recognition and celebration. In addition to being an Awards Watch reviewer, he is also AW’s Foreign Language correspondent with a focus on the annual Best International Feature Oscar race.

 

مينا ناجي تكلا | ناقد سينمائي 

يتمتع مينا بخبرة تزيد عن 10 سنوات في قطاعات الإعلام والألعاب والأفلام مع معرفة عميقة بكل من دار الفن والسينما التجارية. بعد أن عمل في مجال تسويق الأفلام لأكثر من عقد من الزمان ، فقد ساعد في تشكيل الاستراتيجيات الرقمية للعديد من الأفلام المرشحة لجوائز الأوسكار والمقدمة رسميًا بما في ذلك

 Capernaum و The Insult و Yomeddine

وغيرها ، بالإضافة إلى حملات التسويق الرقمي الرائدة  لمهرجان دبي السينمائي الدولي .قام بمراجعة أفلام من أكثر من 10 مهرجانات سينمائية بما في ذلك مهرجان كان ، البندقية ،  لندن ، مهرجان آنسي السينمائي ، مهرجان دبي السينمائي الدولي ومهرجان أبوظبي السينمائي. تكلا بطل السينما الأجنبية. وتعتبر منصة رئيسية لتسليط الضوء على الأحجار الكريمة الأجنبية غير المرئية التي تستحق التقدير والاحتفال. بالإضافة إلى كونه مراجعًا لـ ، فهو أيضًا مراسل للغات الأجنبية في مع التركيز على سباق الأوسكار السنوي لأفضل ميزة دولية

Yasmine Diaz  | Yemeni American Artist | @yasmine.diaz

Yasmine Nasser Diaz is a multidisciplinary visual artist whose practice navigates overlapping tensions around religion, gender, and third-culture identity. Her recent work includes immersive installation, fiber etching, and mixed media collage using personal archives and found imagery. Diaz is a recipient of the California Community Foundation Visual Artist Fellowship and her work is included in the collections of LACMA, UCLA, and the Arab American National Museum. She lives and works in Los Angeles.

 

ياسمين دياز | فنانة يمنية أمريكية  

ياسمين ناصر دياز هي فنانة مختصة في الفنون المرئية متعددة التخصصات تتعامل في ممارستها مع التوترات المتداخلة حول الدين والجنس وهوية الثقافة الثالثة. يتضمن عملها الأخير تركيبًا غامرًا، ونقشًا على الألياف، ومجمعة وسائط مختلطة باستخدام الأرشيفات الشخصية والصور الموجودة. حازت دياز على زمالة الفنانة المرئية من مؤسسة مجتمع كاليفورنيا، وأدرج عملها في مجموعات متحف مقاطعة لوس انجلوس للفنون وجامعة كاليفورنيا في لوس انجلوس والمتحف العربي الأمريكي الوطني. تعيش وتعمل في لوس انجلوس